الصفحة الرئيسية أخبار فتاوي كتب مقالات صوتيات ومرئيات انشر الموقع اتصل بنا البث المباشر جوجل بلس تويتر فيس بوك
ركبت الطائرة المتجهة إلى جدة أريد العمرة وفي الطائرة نزل علي الحيض

 

 

ركبت الطائرة المتجهة إلى جدة أريد العمرة وفي الطائرة نزل علي الحيض قبل أن أنوي بالعمرة، ولم أحرم بعد، فغيرت رأيي وعدلت عن العمرة فذهبت مكة ولم أعتمر إلى أن رجعت إلى الكويت. فهل عليّ شيء؟

 

 

 

قال النبي صلى الله عليه وسلم عن المواقيت: «هن لهم ولمن أتى عليهن لمن أراد الحج والعمرة» رواه مسلم. أي إذا أردت أن تعتمري، واستمرت نية العمرة معك فلا يحل لك أن تتجاوزي الميقات إلا بإحرام. أما إذا سافرت من أجل العمرة ثم وصلت الميقات أو قبل الميقات ثم تغيرت النية، ونويت ألا تعتمري، فأنت حينئذ لم تريدي العمرة، فلا شيء عليك لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «لمن أراد الحج والعمرة». وأنت حينئذ لم تريدي العمرة.

المزيد
من تويتر
عدد الزوار
free counters
البث المباشر
يمكنك متابعة البث المباشرة لدروس الشيخ عدنان عبد القادر، من خلال الموقع

لا يعمل البث إلا مع الدروس يمكنك معرفة المزيد عن خدمة البث المباشر
إضغط هنا